منتدى مدرسة على بن أبى طالب بالودى الصف حلوان
عزيزى الزائر انت غير مسجل لو سمحت سجل معانا مجانا .... وجزاك الله خيراً

منتدى مدرسة على بن أبى طالب بالودى الصف حلوان

منتدى يهتم بكل الفعاليات والأنشطة داخل مدرسة على بن ابى طالب بقرية الودى - الصف حلوان فى اطار مشروع الامتياز والجودة المدرسية2008/2009
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
منتدى مدرسة على بن أبى طالب الإعدادية بالودى الصف يدعو جميع أهالى قرية الودى والصف وخاصة المعلمين والطلاب بالتسجيل معنا وارسال آخر أخبارهم ومساهاماتهم ومشاراكاتهم ........... عبد الحميد أبو سنة 0100356156 وسامح عبد رب النبي 0104060549
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» القارئ الشيخ رفعت الجبوري (( شفاه الله ))
الثلاثاء مارس 22, 2011 3:31 pm من طرف samehxp2010

» معايير الجودة للتعليم الفنى
الثلاثاء مارس 22, 2011 3:28 pm من طرف samehxp2010

» فكرة دعوية للمعلمين والمعلمات ( حقيبة الانتظار )
السبت أكتوبر 09, 2010 4:14 pm من طرف sarwat

» ساعدوا بالإزالة وليس بالإنتشار هاااااااام
الثلاثاء يونيو 08, 2010 3:00 pm من طرف samehxp2010

» صورة نادرة لبويضة بشرية لحظة خروجها من المبيض
الإثنين يونيو 07, 2010 4:42 pm من طرف samehxp2010

» وصول قطار الحرمين إلى ميناء جدة الإسلامي
الإثنين يونيو 07, 2010 4:31 pm من طرف samehxp2010

» مدرسة فى امريكا يا ريت نلاقى زيها هنا
الثلاثاء يونيو 01, 2010 1:00 pm من طرف sarwat

» شىء غير منطقي 7
الأحد مايو 30, 2010 3:18 pm من طرف sarwat

» من هو الخواجة
الأحد مايو 30, 2010 1:54 pm من طرف samehxp2010

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى

شاطر | 
 

 الوفــــــــــــــــــــــــــــاء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
samehxp2010
مدير عام المنتدى
مدير عام المنتدى
avatar

ذكر عدد الرسائل : 258
العمر : 35
نقاط : 611
تاريخ التسجيل : 05/03/2009

مُساهمةموضوع: الوفــــــــــــــــــــــــــــاء   الخميس مايو 28, 2009 9:50 am







الوفـــــــــــــــــاء


كان
في ما كان، في قديم الزمان، رجل صالح، أو هكذا نَحْسِبُ ولا نُزَكِّي على
الله أحدا، كانَتْ لَهُ دارُ واسِعَةٌ، فيها مَرافِق كثيرة، وفيها حديقة
مليئة بالأشجار المُثمِرة والزُّروع المتنوعة، وكان في الحديقة مرافق أخرى
تَأْوي أنواعا متعددة من الدَّواجِن: دَجاجٌ وحَمامٌ، وطُيورٌ
مُغَرِّدَةٌ، فَضْلا عن حيوانات أَلِيفَة، خِراف وماعِز، لَمْ يَكُنِ
الرجل غَنِيّاً ولكن حَسَن التَّدْبير، رفِيع العِناية، مُؤَدِّيا
لِمَسْؤولِيَّتِه بكامل الرِّعاية الأَبَويَّة الرَّحِيمة، اليَقَظة
الذكية والعادلة.


وكان
للرجل زَوْجٌ كريمة تَحْظى منه بِمَوَدَّةٍ ورَحْمَةٍ، ورفْقٍ وإكْرام
مُنْقَطِع النَّظير، ومع الزوج كان للرجل أبناء ثمانية: بنتان وستة أولاد
وخادمة تعيش كأنها بنت من أبنائه، بل تحظى من حُنُوِّهِ وعطف زوجه بما لا
يحظى به أبناؤه وبنتاه.


وكان
للرجل كلبة، شَرَّفَ الله قَدْرَكُم، مِنَ الجَمال نهاية، ومِنْ حُسْنِ
التَّدْريب بحيث إذا قَضَتْ حاجتها قَضَتْها في الحديقة وأَقْبَرَتْها في
أرضها، وعَتَتْ عليها التراب.


وكانت
هذه الكلبة واسمها "لِنْدَة" كلبة نظيفة، ذكية رشيقة رقيقة بحيث تَسْعَى
جُهْدَها لإصلاح ذات البَيْنِ. إذا فسد ما بين عضوين من أعضاء هذه الأسرة
المباركة تُباعِدُ بين المُتَشاجِرَيْنِ، وتُواسِي الحزين المكروب، وتشيع
نوعا من الحيوية والنشاط في البيت وبين أهله.


وكانت مع هذا حارسة البيت الأمينة عَيْناً وأُذُناً على كل حركة غير عادية في ليل أو نهار تدعو إلى التَّوَجُّسِ والرِّيبَة.

مَضَتْ
سنواتٌ والأسرة المباركة بقيادة هذا المسدد، وبحراسة تلك الكلبة الذكية
النقية الوفية تعيش هانِئَةً مُطمَئِنَّةً، بِما قَسَّمَ الله لها،
وساعِيَةً بِاقْتِصادٍ وحُسْنِ تَدْبير لِتَعيشَ في حَلالٍ وعلى أَحْسَنِ
حال، إلى أن جاء القرار الكارثة إقرار إلحاق الدار بالقصر قصر ملك ذاك
الزمان، ذلك أن الملك رَغِبَ في تَوْسِيع القصر لِيَشْمَلَ الحَيَّ
المُجاور له، ولِيُقَدِّمَ القَصْرَ المُشَيَّدَ بشكله المُنَقَّحِ
والمزيد إلى مَلِكٍ صديق وجاء منزل الرجل الرشيد في الطريق.


وهكذا اضطرت الأسرة الآمنة أن تعيش جوا من الاضطراب والخوف والأمر الآسر القاهر.

ولكن
الأب وقف وقفة الرجل الشجاع المُتَمَنِّعِ على المُساوَمَة في حقوق أهل
بيته. وطالب السُّلُطات الآمرة بديلا عن منزله الواسع داراً يَسْكُنُها
وأرْضاً يَبْنِيها فَلَمْ تَجِدِ السُّلُطات بُدّاً من الاستجابة مع إلحاح
الرجل، ورَباطَةِ جَأْشِه، وقوة إيمانه بالله، ثم بِقَضِيَّتِه العادلة...


ولَمْ
يَبْقَ بعد ذلك مِنْ عَقَبَةٍ إلا مشكلة الكلبة، حيث لَمْ يَعُدْ لها في
المنزل الجديد فضاء يَسَعُها ويَسْتَوْعِبُ حَرَكَتَها ونشاطها ومَبِيتَها
وقَضاءَ حاجَتِها وهذه مُعْضِلَة، فلا سبيل لإِجْلاءِ الكلبة خارج الدار
ولا سبيل إلى إبقائها ضِمْنَ ساكِنِيها. رَبَّاهُ ما العمل؟!


وفَكَّرَ
أصدقاء وأقارب في حُلُولٍ باءَتْ كُلُّهَا بالفَشَلِ، منها أَنْ تَمَّ
الذهاب بالكلبة إلى صديق في ضواحي المدينة بعدما وُضِعَتِ الكلبةُ في
كِيسٍ وحُمِلَتْ في سيَّارة وسِيقَتْ في جَوْفِ الليل إلى الضاحية ومن ثم
إلى منزل الصديق الملائم.


ولكن بعد أيام أفاق أهل الدار على خَرْبَشاتٍ في الليل وأَنِينٍ حزينٍ، فإذا المُخَرْبِشُ المُئِنُّ لِنْدَة.

وجاء
اليوم الموعود، يوم مغادرة المنزل للانتقال إلى البيت الجديد. وأصاب
الأسرة وُجُومٌ وهُمومٌ خاصَّةً الرَّجُلُ الرَّشيدُ حيث لَمْ يَعُدْ
يَغْمَض لَهُ جَفْنٌ، ولا طاب له طعام وهو يَعْلَمُ عِلْمَ يَقِين أن مصير
لندة مجهول يَلُفُّهُ سيء الظنون، بعد أن اسْتَنْفَذَتْ كُلَّ الحُلول.


وحَلَّتِ العَشْرُ الأواخر من رمضان، وكان موعد المغادرة يُوافِقُ الصَّباح المُوالي لليلة السابع والعشرين.

ودَخَلَتِ العائِلَةُ في دُعاءٍ، ودَخَلَتِ الكلبة في إِضْرابٍ عَنِ الطَّعام والنَّشاط.

واستنفذت ليلة السابع والعشرين دعاء الأسرة المباركة.

وجاء الصباح، ولَمْ يَبْقَ مِنَ المَكْتوب هُروب، ولا مِنَ القضاء حَذَرٌ ورَضِيَ الجميع بما حَكَمَ الله وقَدَّرَ.

وذهب
الوالد يَتَفَقَّدُ كلبته لِنْدَة لِيَشْمَلَها بِآخِر نَظْرَةِ وفاءٍ
وعزاءٍ، وإذا بِهِ يَقِفُ أمامَ كلبته واجِماً مَشْلُولَ الإرادَةِ ولَمْ
يَمْلِكْ إلاَّ البُكاء وهو يَرْفَعُ هذا النِّداء.


فلانة فلانة فلانة فلان فلان من أهله وبناته وأبنائه. تَعالَوْا قُضِيَ الأَمْرُ، لا خَوْفَ عليكم ولا حُزْنَ بعد اليوم.

وهَرَعَ
الجميع مُسْتَجِيبِين وهُمْ ما بَيْنَ فَرَحٍ واسْتِغْرابٍ، لِيَرَوْا
لِنْدَة مُمَدَّدَةً على الأرْض جُثَّةً هامِدَةً بِلا حِراك، ودَمْعَتانِ
مُرْتَسِمَتانِ على الخَدَّيْنِ مُنْحَدِرَتانِ بهُدوءٍ وجَلاءٍ.


لقد ماتَتْ لندة ونَقَشَتْ في جبين الرجل والأسرة والتاريخ إحدى أعظم آيات الوفاء.










الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sarwat
عضو فضي
عضو فضي


عدد الرسائل : 125
نقاط : 230
تاريخ التسجيل : 26/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: الوفــــــــــــــــــــــــــــاء   الإثنين يوليو 27, 2009 2:43 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الوفــــــــــــــــــــــــــــاء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مدرسة على بن أبى طالب بالودى الصف حلوان :: منتدى المعلومات والابتكارات والاختراعات-
انتقل الى: